logo_img

النشرة الأسبوعية الإخبارية "تواصل" - نشرة رقم (21) 14/03/2015

15-03-2015 17:18

منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني

 

النشرة الأسبوعية الإخبارية "تواصل" - منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني
اضغط هنا للمشاهدة عبر متصفحك | نشرة رقم (21) 14/03/2015 | تواصل معنا: arabic@europalforum.org.uk
 
القضية الفلسطينية حاضرة في الانتخابات البريطانية القادمة والجالية العربية والمسلمة تحث على التصويت الواعي
 
نظمت عدة مؤسسات إسلامية في بريطانيا حملات لتشجيع أفراد الجالية العربية والمسلمة للتصويت الواعي في الانتخابات البريطانية المقبلة اوائل أيار/مايو القادم.
 
وقد دعت المؤسسات الناخبين العرب العرب الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات حيث اعتبرت الانتخابات فرصة لكل مواطن، من خلال ممارسته لحق الانتخاب، لكي يساهم في تحديد شكل وطبيعة المجلس البلدي وكذلك الحكومة التي ستحكم البلد للسنوات الخمس القادمة.
 
في غضون ذلك أكدت الرابطة الإسلامية وهي واحدة من أبرز مكونات المجتمع المسلم في بريطانيا أن مشاركة المسلمين في الانتخابات العامة البريطانية أمانة وواجب، لأن ذلك يمكنهم من المساهمة في صياغة القوانين و اختيار المرشحين الذين يعكسون تطلعات الجالية المسلمة في بريطانيا والتحديات التي تواجهها.
 
وتقود الحملة البريطانية للتضامن مع فلسطين الجهود الرامية لجعل القضية الفلسطينية من المحددات الرئيسية لاختيار المرشحين في الانتخابات القادمة. حيث أعلنت الحملة عن القيام بإرسال عشرات الآلاف من الرسائل الالكترونية لمساءلة المرشحين عن مواقفهم تجاه فلسطين والحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة.
 
من جهته أكد زاهر البيراوي رئيس منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني أن ممارسة الجاليات العربية والإسلامية وفي مقدمتها الجالية الفلسطينية لحقها في التصويت في الانتخابات البرلمانية والمحلية يعتبر في غاية الأهمية للقضية الفلسطينية ، لأن مجرد الانتخاب سيعني بالتأكيد ذهاب الكثير من أصوات العرب والمسلمين للمرشحين المؤيدين للحقوق الفلسطينية مما يزيد من أصدقاء فلسطين في البرلمان البريطاني ويساهم في تعديل الموقف السياسي الرسمي البريطاني من القضية الفلسطينية.
 
وأضاف أن أصوات الجالية العربية والمسلمة أصبح مؤثرا على الأقل في 40 دائرة انتخابية مما يعني أنها قد تكون حاسمة في تحديد من يحكم بريطانيا للسنوات الخمس القادمة.
 
واعتبر أن سياسة الاختيار حسب المواقف الشخصية والتقييم الفردي للمرشحين هو الأمثل في هذه المرحلة ، مؤكدا أن التأييد المطلق لحزب من الأحزاب سيضيع الفرصة على مرشحين ربما يكونوا أفضل في الأحزاب الأخرى.
 
وقال أن الانتخابات البريطانية تعتبر ساحة مهمة للتنافس والصراع بين اللوبي الصهيوني المدعوم من دولة الاحتلال والذي يعتبر الأكثر تأثيرا في الساحة البريطانية ، وبين اللوبي الصاعد الذي يدعم القضية الفسطينية.
 
يذكر أن عدد الناخبين المسلمين في بريطانيا يقدر بحوالي 2 مليون ناخب ويعتقد محللون بأن تصويتهم بكثافة في الانتخابات المقبلة يمكن أن يؤثر على التوازنات السياسية في البرلمان البريطاني.
 
حماس تطلق حملة اعلامية تعريفية للجمهور الأوروبي
 
 
اعلنت حركة المقاومة الاسلامية - حماس- عن حملة إعلامية إلكترونية تحت عنوان "إسأل حماس"، وذلك بالتزامن مع قرب انتهاء المهلة المحدّدة للاستئناف على قرار المحكمة الأوروبية برفع اسم الحركة من قائمة "الإرهاب”.
 
وقد أعلن طاهر النونو عضو الدائرة الإعلامية في حركة حماس ان الحملة ستستمر لمدة أسبوع حيث تأتي بالتزامن مع قرب انتهاء المهلة المحددة للاستئناف على قرار المحكمة الأوروبية برفع حركة حماس من قائمة الأوروبية.
 
وفور بدء الحملة أصبح الهاشتاغ #ِAskHamas واحدا من أكثر الهاشتاغات تداولا في الولايات المتحدة وبريطانيا.
 
الحملة كما أوضح النونو موجهه إلى الجمهور الأوروبي لإرسال رسالة مفادها أن حركة حماس ليست حركة إرهابية بل هي حركة تحرر وطني وان الإرهابي الحقيقي هو الإحتلال الإسرائيلي. وأضاف أن الحملة ستتضمن عدداً من البرامج والفعاليات وسيكون من ضمنها لقاءات مباشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بين الجمهور وشخصيات قيادية في الحركة داعيا نشطاء الإعلام الاجتماعي إلى دعم هذه الحملة بصفتها قضية وطنية مرتبطة بالكل الفلسطيني.
 
وترتكز الحملة بالدرجة الأساسية على مواقع التواصل الإجتماعي حيث تأخذ شكل السؤال والجواب كما يتضح من عنوانها "AskHamas إسأل حماس" بهدف ايصال الحقيقة إلى أكبر شريحة من الشارع الأوروبي والذي أظهر تضامنا ملحوظا مع قضايا الشعب الفلسطيني العادلة.
 
يذكر ان المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قد اصدرت في ديسمبر الماضي قرارا يقضي بشطب اسم حماس من القائمة الأوروبية للتنظيمات الارهابية، باعتبار أن إدراج اسم الحركة في القائمة لم يجر وفقا للمعايير المتبعة للاتحاد في هذا الشأن.
 
أخبار فلسطين في أوروبا
 
 
 
كشفت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا أن السفارة الاسرائيلية في لندن وجهت دعوات شخصية وفق شروط غير مسبوقة لحضور ندوة داخل مقر السفارة بعنوان "التحقيق في عملية الجرف الصامد" بتاريخ 10 آذار (مارس) الجاري، وحضر في الندوة مجرم الحرب الجنرال أوديد جور لافي رئيس وحدة السياسات القانونية والاستراتيجية في الجيش الصهيوني.
 
 
نظمت "مبادرة مقاطعة البضائع والاستثمارات الإسرائيلية" في العاصمة الالمانية برلين، امام معرض سياحي فعالية نقلت من خلالها رسائل للزورار عن سياسة الفصل العنصري الاسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني.
 
 
أطلع رئيس اللجنة الشعبية لكسر الحصار عن قطاع غزة جمال الخضري نوابا في مجلس العموم البريطاني على معاناة سكان القطاع جراء الحصار الإسرائيلي المستمر منذ العام 2006. وأبلغ الخضري نوابا وناشطين بريطانيين في اتصال عبر موقع سكايب بأن مليون شخص في القطاع يعتمدون تماما على المساعدات، وأن دخلهم اليومي لا يتجاوز دولارا واحدا.
 
  
 
ندد الاتحاد الاوروبي بقيام سلطات الاحتلال الاسرائيلية بهدم منازل جاهزة تم بناؤها بتمويل من الاتحاد الاوروبي قرب القدس الشرقية المحتلة.
 
 
اتهم طلاب فلسطينيون اللوبي الإسرائيلي في بريطانيا بالضغط من أجل إلغاء مؤتمرهم السنوي الذي تناول هذا العام "دور بريطانيا والصهيونية في تأسيس دولة إسرائيل"، والذي اضطروا أخيرا لعقده في أحد الفنادق بعد اعتذار عدد من الجامعات البريطانية عن استضافته
 
 
بمناسبة يوم المرأة العالمي الذي يصادف الثامن من أذار مارس وتكريما للمرأة الفلسطينية ودورها الريادي في مسيرة الشعب الفلسطيني لإسترجاع حقوقه، ومن أجل تسليط الضوء على مدى معاناتها ضمن معاناة جموع الشعب الفلسطيني من جراء الإحتلال، عقدت رابطة المرأة الفلسطينية في ألمانيا السبت الماضي 7 مارس/آذار ندوة في العاصمة برلين حملت عنوان " العيش تحت الحصار" سلطت خلالها الضوء على معاناة النساء والأطفال تحت الحصار بعد الحرب الإسرائيلية على غزة.
 
 
أعلنت السويد أنها ستزيد من مساهمتها السنوية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، لتصل إلى 36 مليون دولاراً أمريكياً، بزيادة قدرها مليوني دولار أمريكي.
 
 
استجابت القناة "4" السويدية للضغوط التي مارستها الجالية الفلسطينية في السويد وسحب تداول حلقة ضمن برنامج "طبخ" قالت فيها مقدمة البرنامج بان القدس هي قلب إسرائيل. وشطبت القناة الحلقة المذكورة من الأرشيف الرقمي "ديختالي" التابع لها وذلك بعد أن هدد الفلسطينيون بشن حملة مقاطعة على هذه القناة.
 
 
منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني "يوروبال فورام" هو مؤسسة مستقلة غير ربحية تعنى بالشؤون الفلسطينية الأوروبية، وتهدف إلى ايجاد فهم أفضل للرواية الفلسطينية وإلى بناء جسور التواصل بين الشعب الفلسطيني من جهة والشعوب والحكومات الأوروبية من جهة أخرى.
 
 
اضغط هنا للتسجيل في القائمة البريدية باللغة العربية:

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved