logo_img

فلسطين في 2014.... اعترافات برلمانية أوروبية

31-12-2014 02:44

منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني EuroPal Fourm

 

شهد عام 2014، زخما داعما للاعتراف بفلسطين، بفضل اعترافات رمزيه متتالية من 5 برلمانات اوروبيه، سبقها اعتراف رسمي من دوله السويد، فيما تاجل التصويت على مشروع قرار فلسطيني امام مجلس الامن، بشأن انهاء الاحتلال.
ففي اكتوبر الماضي، اعترفت السويد بدوله فلسطين، لتصبح بذلك اول دولة في أوروبا الغربية تتخذ هذه الخطوة، والثامنة في الاتحاد الاوروبي، بعد التشيك، المجر، بولندا، بلغاريا، رومانيا، مالطا وقبرص (اعترفت جميعها بفلسطين قبل دخول الاتحاد).
ورغم ان السويد كانت الدوله الـ135(من اصل 193 في العالم) التي تعترف بدوله فلسطين، الا ان خطوتها صاحبها جدل كبير في الاوساط الغربيه، تمخض عن خطوات رمزيه اتخذتها برلمانات 5 دول، وتوجت بدعم مبدئي من البرلمان الأوروبي للاعتراف بالدوله.
وبدأت سلسله الاعترافات الرمزية، بمجلس العموم البريطاني، في 13 من اكتوبر، حيث صوت اغلبيه النواب على مشروع قرار غير ملزم، يدعو الحكومة الي الاعتراف بفلسطين.
وفي 18 من شهر نوفمبر الماضي، وافق البرلمان الاسباني، باغلبيه كبيرة علي مقترح يحث الحكومة علي الاعتراف بفلسطين كدوله على حدود يونيو (حزيران) 1967، في تصويت رمزي غير ملزم.
وبعدها، تبني البرلمان الفرنسي، في 2 من ديسمبر الماضي، باغلبيه كبيره، قرار غير ملزم، يحث الحكومه على الاعتراف بفلسطين.
وتلا تلك الخطوة، اقرار البرلمان الإيرلندي، في الـ11 من ديسمبر الماضي، باغلبيه اراء اعضائه، قرار يدعو الحكومه الي الاعتراف بدوله فلسطين، قبل ان يصوت البرلمان البرتغالي في اليوم التالي مباشره، باغلبيه كبيره، لصالح مشروع غير ملزم، يدعو الحكومه للاعتراف بها.
ذلك الزخم والتاييد البرلماني في 5 دول، دفع كتل سياسيه في البرلمان الاوروبي، الي طرح مقترحات تنص علي دعوه دول الاتحاد الأوروبي(عددها 28) للاعتراف بفلسطين، الا ان التوازنات السياسيه افرزت مشروع قانون، اقر في جلسه الـ17 من ديسمبر، وينص على اعتراف البرلمان الاوروبي مبدئيا بدوله فلسطين، دون دعوه الحكومات الي اتخاذ خطوات في سبيل الاعتراف بها.

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved