logo_img

تقرير: الحراك الشعبي الأوروبي المتضامن مع فلسطين... انقلاب في المشهد أم مجرد زحزحة في المؤشر؟!!

27-12-2014 16:36

اصدار منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني - لندن - المملكة المتحدة 

 

هناك شبه اجماع لدى المراقبين على ان موجة الحراك الشعبي المتضامن مع القضية الفلسطينية في إطار الحرب الأخيرة على غزة ( 8 يوليو - 26 أغسطس 2014) قد شكلت فارقا نوعيا من حيث الحجم والشكل والمفعول عما شهده الحراك المساند للفلسطينيين في أحداث مضت. من حيث الحجم سجلت أعداد المتظاهرين ارقاما قياسية يشبّهها البعض الى حد ما بتلك التي سجلت ابان الحرب على العراق. اما من حيث الشكل فان التنوع التمثيلي او العرقي للمتضامنين قد شكّل هو الاخر تقدما ملحوظا. فالحراك لم يعد مقتصرا على قطاع بعينه بل تعدى الامر الى قطاعات الشعب عموما من نقابات واكاديميين ورجال دين وأعلام فكر وسياسة وغيرهم. من حيث المفعول، فان انزياحا ملموسا في نسبة تأييد الرأي العام الاوروبي للفلسطينيين في نضالهم ضد الاحتلال الالاسرائيلي تم تسجيله أيضاً. وقد تمثل ذلك في استطلاعات الرأي التي عبرت عن ذلك، كما في وسائل الاعلام التي ابرز الكثير منها المعاناة الفلسطينية، علاوة على رسائل التأييد والمؤازرة التي  ارسل بها برلمانيون جدد في مؤازرتهم للحق الفلسطيني.

 

وفقاً لاستطلاع رأي سنوي تقوم به ال بي بي سي حول نظرة الشعوب نحو اسرائيل في 22 دولة موزعة على انحاء العالم تبين ان الشعوب الاوروبية آخذة بالتغير ايجابا على هذا الصعيد ففي بريطانيا 72% ممن استطلعت آراؤهم يرون بان تأثير اسرائيل على الصعيد الدولي هو تأثير سلبي بينما بلغت النسبة في المانيا 67% ومن ثم فرنسا بنسبة 64% يليها اسبانيا بنسبة 61%. ومن اللافت ان اسرائيل في الثلاث سنوات الاخيرة حظيت على نسب متقاربة في تقييمها السلبي من قبل شعوب هذه الدول. وهو ما يؤكد ان صورة اسرائيل في الغرب لم تعد كما كانت من قبل بفعل العديد من العوامل والتي منها بلا شك توسع انشطة وفعاليات حركات التضامن مع القضية الفلسطينية. 

 

من هنا فالحراك الشعبي في اوروبا اتسم بالسعة والشمولية، وكان حراكاً نوعيا ومعبرا عن حالة من السخط على السياسات الاسرائيلية بشكل مختلف نسبيا عما عرف عن الاوروبيين في هذا الشأن. ورغم ذلك كله الا ان تأثير ذلك على صانع القرار في اوروبا حتى اللحظة يبدو غير ملموس بالمعنى العملي. فالمصطلحات التي تناولها السياسيون في تعبيراتهم عن مواقفهم تجاه الحرب لم تخرج عن المألوف كما لا يمكن القول ان الحراك الشعبي رغم اهميته قد ارخى بظلاله على المواقف من اسرائيل او العلاقة معها او المواقف من المقاومة الفلسطينية وعلى رأسها حماس.   

 

** لقراءة التقرير كاملاً، اضغط هنا

 

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved