logo_img

الحمد الله يدعو البرلمان الألماني للاعتراف بدولة فلسطين

02-04-2015 09:46

المصدر: القدس العربي

 

 

دعا رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله البرلمان الألماني للاعتراف بالدولة الفلسطينية أسوة بباقي برلمانات العديد من الدول التي تؤمن بحق الشعب الفلسطيني بالحصول على دولته المستقلة، وفق ما نصت عليه القوانين والمواثيق الدولية. وجدد تأكيده على التزام فلسطين بكل المبادرات الدولية والعربية التي تهدف إلى الوصول لحل سلام نهائي مع إسرائيل.


وقال الحمد الله إن «حل الدولتين وإنهاء الاحتلال واقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية سيكون بمثابة مدخل أساسي للاستقرار في دول المنطقة ويساهم في إنهاء سائر أشكال التطرف والعنف الذي تستخدمه العديد من الجماعات المتطرفة باسم القضية الفلسطينية».


وجاءت تصريحات الحمد الله هذه خلال استقباله لجنة العلاقات الداخلية في البرلمان الألماني والمكونة من جميع الاحزاب الالمانية في مكتبه في رام الله بحضور ممثلة جمهورية المانيا الاتحادية لدى فلسطين باربرا وولف.


وأطلع رئيس الوزراء الوفد على التطورات السياسية والاقتصادية وجهود الحكومة في إعادة إعمار قطاع غزة، مشددا على أن الاستقرار الاقتصادي مرهون بالاستقرار السياسي. وقال إن قيام إسرائيل باحتجاز عائدات الضرائب الفلسطينية والاقتطاعات غير القانونية «تقوض جهود التنمية في فلسطين وتخلق حالة من عدم الاستقرار الاقتصادي وتساهم في تعطيل قدرة الحكومة على الوفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين».


وأشار الحمد الله إلى عدم جدية الحكومة الإسرائيلية فيما يتعلق بالتوصل لأي حل سلمي يقضي بإقامة الدولة الفلسطينية. وقال: «إسرائيل مستمرة في انتهاكاتها بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم ومقدساتهم وبشكل خاص في القدس. وهي تجسد ذلك ايضا بسيطرتها على أكثر من 64 في المئة من أراضي الضفة الغربية، وتحرم الفلسطينيين من الاستفادة من الموارد الطبيعية في هذه المناطق. وأضف إلى كل هذا محاولاتها المستمرة في تكريس فصل الضفة الغربية عن قطاع غزة».

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved