logo_img

إطلاق فعاليات منصة المبادرات الشبابية الفلسطينية في اسطنبول

24-02-2018 16:06

 

انطلقت اليوم السبت، في مدينة اسطنبول، فعاليات منصة المبادرات الشبابية الفلسطينية، بمشاركة أكثر من 500 شاب من 25 دولة.

وتهدف المنصة إلى جمع الشباب الفلسطيني وحشد طاقاته خدمة للمشروع الوطني الفلسطيني والارتقاء بالشباب وتشبيك العلاقات وعرض المبادرات وبناء التحالفات الشبابية.

وأكد عبدالله الرفاعي المنسق العام لمنصة المبادرات الشبابية على أن استجابة الشباب الفلسطيني لهذه الدعوة هي "تلبية لنداء الوطن"، حتى يكون الشباب الفلسطيني حاضر في كل مكان وموقع  فإن "فلسطين تأمل من الشباب الفلسطيني الكثير". 

واعتبر الرفاعي هذا الحضور اللافت للشباب الفلسطيني والتفاعل الكبير بمثابة "عرس وطني فلسطيني، جمعهم حب فلسطين". 

وأوضح الرفاعي أن الشباب الفلسطيني خارج الوطن، هو "نسيج ليس غريب على فلسطين وأرضها، وإن حُرم هذا الشباب من حق المواطنة فيها". 

كما أشار المنسق العام لمنصة المبادرات الشبابية إلى أن لقاء اليوم هو استكمال لمشروع وطني فلسطيني، ولمسيرة طويلة مباركة سطرها أبطال فلسطين معتبرا هذا المشروع  "أمانة بين أيدينا حملناها ممن سبقنا، وتعلمنا أن حب فلسطين هو أن نبذل ونعطي بدون مقابل وأن نعيش للمبدأ والقضية".

وأكد الرفاعي أن لقاء اليوم هو "اجتماع طارئ يضم أكثر من 500 من الشباب الفلسطيني من أكثر من 25 دولة، اجتمعوا وهم يمثلون كل شبر من أرض فلسطين".

وأضاف الرفاعي: "اجتمعنا اليوم لنقول للعالم أن فلسطين حاضرة في قلوبنا، وكفى تهميشا للشباب من المشاركة الوطنية، وكفى للانقسام الفلسطيني". 

وطالب الرفاعي الشباب الفلسطيني، بأخذ دورهم في كافة الميادين ليكونوا أصحاب رأي وأن يقدموا ما يليق بفلسطين، وأن تتم إعادة ترتيب الأولويات والتفكير بـ "مشروع التحرير والعودة، فهو مشروع قريب وليس مشروع خيالي، وأن الشباب الفلسطيني جاهز لهذا المشروع". 

وتخلل حفل الافتتاح فقرات فنية قدمها الشاعر الفلسطيني سامر عيسى، وعرض المبادرات الشبابية حول ريادة الأعمال وعرض فيلم قصير عن تجارب الشباب الفلسطيني ونجاحاته في مختلف أماكن اللجوء، ومشاريع حول المواهب الفلسطينية.

وكان المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج أطلق عدة مبادرات منها رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج، ومبادرة شباب فلسطين في الخارج، وتعتبر مبادرة شباب فلسطين في الخارج شبكة شبابية منبثقة عن المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج، وتعنى المبادرة بتجميع الشباب الفلسطيني، وتفعيل دوره في مناطق تواجده في الخارج، وحثه على المبادرة، وإشراكه بفاعلية في المبادرات والمشاريع الشبابية الخادمة للمشروع الفلسطيني الساعي نحو التحرير والعودة.

وتعتمد المبادرة على قدرات الشباب وطاقاتهم، ومبادراتهم الإبداعية، إضافة إلى التعاون الحثيث والشراكة الحقيقية مع المنظمات والهيئات الداعمة للقضية الفلسطينية ضمن رؤية المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج.

 

المصدر: فلسطين.نت

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved