logo_img

قوات الشرطة الإسرائيلية تمنع وفداً برلمانياً غربياً من الوصول الى المسجد الأقصى

21-07-2017 17:25


في اليوم الثاني من زيارته لمدينة القدس والاراضي الفلسطينية، قام وفد برلماني مكون من  السيناتور الأسترالي السيدة "لي ريانون" عن حزب الخضر، والقيادي في الحزب القومي الاسكوتلندي النائب السابق في مجلس العموم البريطاني الدكتور بول موناهان بزيارة البلدة القديمة في القدس والاطلاع على عمليات التهويد والاستيطان التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي كما وقام الوفد بالوقوف عن كثب على اخر التطورات فيما يتعلق بالمسجد الاقصى حيث منع رجال الشرطة الوفد من الوصول الى بوابات المسجد الاقصى.

بعد الانتهاء من زيارة البلدة القديمة قام الوفد بزيارة مخيم شعفاط للاجئين الفلسطينيين حيث اطلع الوفد على الظروف الصعبة التي يعيشها السكان في ظل الاكتظاظ الشديد وغياب الحد الادنى  من البنية التحتية واهمال بلدية الاحتلال لحياة السكان الذين يقعون تحت مسؤوليتها الادارية مما يتسبب للسكان بمكاره صحية وامراض مختلفة.

ثم توجه الوفد الى قرية حزما احدى قرى القدس والتي قام الجدار بتقسيمها واخراج بعضا من بيوتها الى خارج حدود الجدور وبالتالي اصبح سكان بعض البيوت يعيشون في جزيرة منفردة في ظل انعدام امكانية التواصل مع القرية او حتى مع مدينة القدس وقام الوفد بزيارة احد تلك البيوت ااذي تقطنه عائلة مكونة من ام وبناتها الثلاث حيث تعاني اثنتان منهن من مرض عضال وهو ضمور العضلات.

ومع ساعات الظهيرة توجه الوفد الى مستشفى اوغستا فكتوريا الواقعة على قمة جبل الزيتون في المدينة والتقى بمدير المستشفى السيد وليد نمور الذي رحب بدوره بالوفد واطلعهم على الاوضاع الصحية والسياسية والاجتماعية في مدينة القدس وحول اهمال السلطة للمدينة بكل قطاعاتها.

واختتم الوفد فعاليات الْيَوْمَ الثاني باللقاء مع عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني في المدينة حيث ناقش معهم الاجراءات الاسرائيلية في القدس وسياسات القمع والتهجير والعقاب الجماعي بحق المقدسيين.

 



 

تقارير يوروبال

النشرة الشهرية

Copyright © 2014-2015 EuroPal Forum - All rights reserved